لمن ستكون هديتك في عيد الحب؟

مواضيع عامه , بعيداً عن الأمور التقنيــه.

لمن ستكون هديتك في عيد الحب؟

مشاركةبواسطة e107arabia » الاثنين فبراير 13, 2006 2:01 pm

تحية طيبة

قبل ان تفكر فيمن يستحق هدية عيد الحب ، أريد من دقائق قليلة من وقتك تتمعن هذا المقال

تحياتي :D
صورة العضو الشخصية
e107arabia
عضو مفيد جداً
 
مشاركات: 597
اشترك في: الاثنين أغسطس 30, 2004 10:51 am
مكان: الأردن

مشاركةبواسطة البغدادي » الاثنين فبراير 13, 2006 4:40 pm

السلام عليكم!

شكرا لطرحك هذا الموضوع الجميل!! اخيرا بدأنا نشاهد مواضيع تطرق باب الحب و العواطف في مجتمعنا العربي بعد ان اتعبتنا من صوت القذائف وصنين الصواريخ وصراخ التهديد و الوعيد اليمن المتطرف و اليسار الحالم.

قبل ان اقرأ المقال كنت قد عرفت الاجابة مقدماً .. نعم ستكون هناك هدية بسيطة الى الحبيبة الغالية حفظها الله لي ومد عمرها.

وبعد ان قرأت المقال احبب ان اذكر بأن عيد الحب هو من الاعياد المهمة في بلدنا العراق والذي كنا نحتفل به كل سنة. اما علاقته التاريخية ومناظره ورموزه فاننا لو عدنا الى الكثير من الاشياء في حياتنا فهي ذات مظاهر وثنية منذ البدء. ولكن بتطور الحضارات فقد تم تهجينها و ترتيبها حتى اصبحت مقبولة عرفاً في المجتمعات المتحضرة والمنفتحة ثقافيا.

كنت في زيارة للاردن ولاحضت انه كان هناك بعض مظاهر الاحتفال بهذا العيد هناك.. كذلك في سورية ولبنان. لا اعلم كيف هي المظاهر في باقي البلدان. يا حبذا كل شخص يتحدث عن تلك المظاهر في بلده كي نتعرف اكثر على بلداننا العربية بعد ان يذكر لمن سوف تكون هديته في عبد الحب الرائع.

تحياتي الطيبة
بسام البغدادي
البغدادي
عضو جديد
 
مشاركات: 12
اشترك في: الأربعاء يناير 12, 2005 7:20 pm

مشاركةبواسطة web-dv » الاثنين فبراير 13, 2006 5:31 pm

السلام عليكم
في سوريا:
عيد الحب يكون عادةً في حارات المسيحية
وبين بعض طلاب المدارس العاشقين :wink:
أصلح الله حالنا
وشكراً لك اخي على طرح الموضوع
صورة العضو الشخصية
web-dv
عضو مفيد جداً
 
مشاركات: 564
اشترك في: الخميس سبتمبر 01, 2005 8:44 pm

مشاركةبواسطة e107arabia » الثلاثاء فبراير 14, 2006 12:14 am

أخي البغدادي أشكرك على مداخلتك اللطيفة، ربما تختلف الديانات بيننا ولكن الأفكار تجمعنا في خط أفقي يلتقي دائما .. وكذلك العروبة تجمعنا وحب الأوطان ..
كمسلمين ليس لنا إلا عيدين فقط .. الفطر والأضحى ، أمنا نحبها دائما ونقدرها كل يوم وكل أيامنا عيد لها ولا عيد أم لدينا .. من نحب سواءا أصدقاء أو غيرهم نحبهم كل يوم .. وهديتنا لهم كل يوم بالإهتمام والتقدير .. ولا عيد حب لدينا .. عيد الميلاد لا نقيسه بكم مضى من اعمارنا .. بل بكم قدمنا لديننا ولمن حولنا .. هذه الأخلاق الإسلامية التي دعانا الإسلام لها ولم يجعل لنا يوما مقدسا في أمور يجب أن تكون كل يوم كحب الوالدين والأشخاص وغير ذلك .. ولكنه جعل عيدنا في طاعة ربنا سواءا بعد انقضاء شهر رمضان أو بعد يوم عرفة والوقوف فيه والعيد وجد "لنعيد" النظر في علاقاتنا وليس فقط لنفرح ..

هذه الأخلاق الإسلامية .. أما ما نراه اليوم من فعل المسلمين فهو شاذ عن شرعنا وعقيدتنا وهو فعل شخصي ليس له أصل لدينا ..

وأشكر لك مرورك الكريم
صورة العضو الشخصية
e107arabia
عضو مفيد جداً
 
مشاركات: 597
اشترك في: الاثنين أغسطس 30, 2004 10:51 am
مكان: الأردن

مشاركةبواسطة البغدادي » الثلاثاء فبراير 14, 2006 12:31 am

e107arabia كتب:أخي البغدادي أشكرك على مداخلتك اللطيفة، ربما تختلف الديانات بيننا ولكن الأفكار تجمعنا في خط أفقي يلتقي دائما .. وكذلك العروبة تجمعنا وحب الأوطان ..
كمسلمين ليس لنا إلا عيدين فقط .. الفطر والأضحى ، أمنا نحبها دائما ونقدرها كل يوم وكل أيامنا عيد لها ولا عيد أم لدينا .. من نحب سواءا أصدقاء أو غيرهم نحبهم كل يوم .. وهديتنا لهم كل يوم بالإهتمام والتقدير .. ولا عيد حب لدينا .. عيد الميلاد لا نقيسه بكم مضى من اعمارنا .. بل بكم قدمنا لديننا ولمن حولنا .. هذه الأخلاق الإسلامية التي دعانا الإسلام لها ولم يجعل لنا يوما مقدسا في أمور يجب أن تكون كل يوم كحب الوالدين والأشخاص وغير ذلك .. ولكنه جعل عيدنا في طاعة ربنا سواءا بعد انقضاء شهر رمضان أو بعد يوم عرفة والوقوف فيه والعيد وجد "لنعيد" النظر في علاقاتنا وليس فقط لنفرح ..

هذه الأخلاق الإسلامية .. أما ما نراه اليوم من فعل المسلمين فهو شاذ عن شرعنا وعقيدتنا وهو فعل شخصي ليس له أصل لدينا ..

وأشكر لك مرورك الكريم


بالتاكيد اخي العزيز .. هناك بعض الاختلاف في الافكار مرجعه الى طبيعة الشعوب و تداخلها وعمقها. ولكن بالتأكيد ليست هذه بمشكلة بالتفاهم بين الشعوب.. لاحظ الاتحاد الاوربي.. انهم حتى لايملكون لغة واحدة واها هم متحدين في اتحاد لم يسبق للتاريخ ان رأى مثله. يوم للعرب ان شاء الله.

اما في العراق فانني اعتقد ان سبب الاحتفلات باعياد الميلاد و الحب و الام و الاب و العمال و الى آخره من الاعياد فمرجعه يعود كما سبق وذكرت الى تعدد اطياف اللون للشعب العراقي رغم ان اكثر من 70% منه يتدينون بالديانة الاسلامية الا ان درجة الانفتاح و الاحترام المتبادل بين الاديان المختلفة.. وحتى مع البدون تجعل من التفاهم لغة الحب و الوئام اليومي بين هذه الشعوب.. وما هذه الاعياد الا تكريس لهذا التفاهم بين الشعوب اجمع ولحظة للوقوف وتذكر الصديق الذي لم اتصل به منذ اشهر في عيد الصداقة, و الحبيبة التي شغلتني مشاغل الحياة عنها ستفرح بوردة حمراء صغيرة في عيد الحب, و الاب الذي يحتاج لسوآلي عنه سيشعر بالدف بامسية شرقية ساهرة في عيد الاب, و الام الحبيبة التي ربتنا وبحاجة الى عطفة حنان وهدية بسيطة في يوم عيد الام.

تلك هي الاعياد التي هي حسب رأيي تذكرنا بانسانيتنا وتآخينا وتوحدنا في الافراح و الالام بعيداً عن اللون و الجنس و الدين.

تحياتي لك اجمعين وان شاء الله عيد حب سعيد على الجميع

بسام البغدادي
البغدادي
عضو جديد
 
مشاركات: 12
اشترك في: الأربعاء يناير 12, 2005 7:20 pm

مشاركةبواسطة e107arabia » الثلاثاء فبراير 14, 2006 12:43 am

كلامك رائع وسليم أخي البغدادي .. وبخصوص اختلاف الأطياف والديانات في العراق الشقيق فهذا شئ واقع ونسبته كبيرة بالنسبة للشعوب العربية الأخرى .. وأنا أراهن أن التآلف يسود كل العراقيين بمختلف أطيافهم ودياناتهم برغم كل المحاولات الأمريكية ومحاولات الإعلام ليظهر العراق كدولة صراع ديانات وهذا أمر غير صحيح وما هو إلا لدب الفتنة بين شيعة وسنة وبين مسيحي ومسلم وغير ذلك .. ولو أنهم نجحوا نسبيا في ذلك ولكن صدقني الشعب العراقي يعرف ما يدور حوله وأذكى من أن يغدر وينقاد لصراع ديانات وهو هدف يهودي بحت لتحطيم مراكز الشرق الأوسط كالعراق الذي نهبوا خيراته ..

حتى الجماعات مثل جماعة الزرقاوي والتي تفجر نفسها مثلا في مسجد شيعي أو تعتدي على كنيسة .. أو ما شابه ذلك .. هذه جماعة لا تمت للإسلام بصلة والإسلام ينهانا عن الخراب ويحثنا على إحترام الديانات السماوية الأخرى والعقائد الأخرى ، وأراهن أن الرأس المدبر هو صهيوني بحت .. فصدقني لا تدب شعرة في العالم إلا وورائها إسرائيل في نهاية المطاف ..

ليس هذا حوارنا ولكنني أحببت أن أتطرق لمسألة الديانات ولكل ديانة ما يبيح وما يحرم ولها قواعدها وأسسها وعلى الآخرين إحترام ذلك .. وأعود لأذكر إلى أن أعيادا كهذه غير واردة لدى المسلمين الحقيقيين .. ويجب أن لا يجاروها أبدا .. لأن العلاقات الإجتماعية واجبة في كل وقت وليس في يوم محدد ..

تحياتي لك
صورة العضو الشخصية
e107arabia
عضو مفيد جداً
 
مشاركات: 597
اشترك في: الاثنين أغسطس 30, 2004 10:51 am
مكان: الأردن

مشاركةبواسطة Hossam AL-Abdeh » الثلاثاء فبراير 14, 2006 1:32 pm

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
انظروا هنا http://saaid.net/mktarat/7oob/index.htm
جزاك الله كل خير يبدو أنه حصل سوء تفاهم بالموضوع فلم أأنتبه للرابط . عذرا مرة ثانية :)
آخر تعديل بواسطة Hossam AL-Abdeh في الخميس فبراير 16, 2006 3:18 pm، عدل 1 مرة
صورة العضو الشخصية
Hossam AL-Abdeh
عضو نشيط
 
مشاركات: 233
اشترك في: الثلاثاء مايو 31, 2005 11:37 am

مشاركةبواسطة INet » الأربعاء فبراير 15, 2006 2:46 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يعجبني حواركم الهادي :)

اخي حسام الذي طرح الموضوع هو الاخ e107arabia لوضع رابط دعوي جيد وممتاز..واذا كان بيننا بعض الاصدقاء من غير المسلمين فمالضير في ان نوضح لهم وجهة نظرنا ويوضحون لنا وجهة نظرهم ونتناقش في اطار من الاحترام المتبادل

والحمدلله من كان مقتنع بحرمة شي في دينة لن يغيره حوار هادي فينقلب حلالة حرامه

لايجب ان نخاف من الحوار والتطرق لامور نراها محرمة وغيرنا يرونا محلله الا في حالة من كان يخاف ان تتزعزع قناعته !

لدينا في السعودية لا اقول ليس هناك من لم ينخرط في المعمعة وينسحب وراء هذه الامور لكن الحمدلله هم حالات شاذه قليلة تلك التي ترى في الحب وسيلة لا غاية وغالباً هم من صغار السن والمراهقين,,لانقول اكثر من هداهم الله واصلحهم واصلح ذرياتهم :)
صورة العضو الشخصية
INet
عضو نشيط
 
مشاركات: 236
اشترك في: السبت سبتمبر 25, 2004 5:11 am

مشاركةبواسطة ArabFriends » الأربعاء فبراير 15, 2006 8:41 pm

كمسلمين ليس لنا إلا عيدين فقط .. الفطر والأضحى

بداية أحب أن أشكر الأخ e107arabia على طرحه للموضوع
بالنسبة لي ، لا أهتم بهذا العيد ولا بغيره من تلك الأعياد التي لا تمت للاسلام بصلة ، حتى إن يوم ميلادي أكاد انساه إلا عند ضرورة ملئ بيانات حكومية أو ماشابه
أمس في المنصورة ( احدى المدن المصرية ) تعمدت الدخول للجامعة لأرى مظاهر الاحتفال بهذا العيد والتي رأيتها 4 سنوات متتالية في الجامعة ، لكني كما لاحظت منذ سنتين أن هذه الظاهرة بدأت تنخفض شيئا فشئيا ، خصوصا مع تزامن هذا العيد بالأحداث الراهنة والاساءة للرسول الكريم ، فلأول مرة أحس بالشباب غير مستهتر وأراه متحمس لمعرفة آخر أخبار المقاطعة للدنمارك
بعد حديثي مع بعض الشباب ( طبعا اخترت عينة بعيدة عن تلك التي تقوم بمسيرات ومظاهرات داخل الجامعة ) وجدت الكل مهتم بقضية الدنمارك وعندما سألت أحد الشابات هل اليوم فلانتين داي ؟؟؟
قالت ومين فايق لفلانتين داي ورسولنا مهان :cry:
ليست هذه هي الصورة الكاملة ، على الجانب الآخر مازال يوجد بعض الشباب والشابات هداهم الله يحتفلون به وقد لبسوا اللون الأحمر ، وبدأو في تقديم الأزهار لبعضهم ، :? :o :!: :!:
لكنهم صدقوني أصبحوا أقل من الأول ، وإني لأشكر الله على هذا التطور الجميل وأشكر الجماعات التي تقوم بدعوة الشباب للعودة لدينهم داخل الجامعة ، فجزاكم الله كل خير عن هذا الشباب :)
صورة العضو الشخصية
ArabFriends
مراقب
 
مشاركات: 456
اشترك في: الأحد أغسطس 15, 2004 6:31 pm
مكان: أرض الله الواسعة

مشاركةبواسطة e107arabia » الخميس فبراير 16, 2006 2:25 pm

شكرا لمداخلتك عزيزي INet .. وفعلا كما تقول أن المراهقين عليهم الرّك الأكبر كما يقولونها فهم في مرحلة تخبط يجب أن يجدوا من يرشدهم ..

عزيزي ArabFriends تماما كما تقول الناس بدأت تعقل أكثر وأكثر .. أصبح الشغل الشاغل للأغلب لقمة العيش والسعي وراءها حتى الحب لم يعد له وقت ومكان ..

تحياتي لكم
صورة العضو الشخصية
e107arabia
عضو مفيد جداً
 
مشاركات: 597
اشترك في: الاثنين أغسطس 30, 2004 10:51 am
مكان: الأردن


العودة إلى الساحه العامه